هل ارتجاع المريء عرض أم مرض؟

يعد ارتجاع المريء هو الاسم الدارج لمرض الارتداد المَعدي المريئي GERD، ويعد ارتجاع المرىء وحرقة المعدة من أهم أعراض هذا المرض.
يحدث ارتجاع المريء نتيجة ارتجاع مكونات المعدة إلى أعلى وصولًا إلى المريء نتيجة ضعف العضلة التي تفصل بين المريء والمعدة وهي تسمى العضلة العاصرة للمريء، مسببًا في الشعور بالحرقة والألم نتيجة وجود أحماض المعدة في المريء.

ما هي خيارات علاج ارتجاع المريء؟

تتضمن طرق علاج المريء التالي:

  • التغيرات في أسلوب الحياة من حيث النظام الغذائي المعتدل، والتوقف عن التدخين، وفقدان الوزن الزائد.
  • الأدوية مثل مثبطات مضخة البروتون أو PPIs، ومضادات الحموضة.
  • جراحة المناظير لعلاج ارتجاع المريء ( تقنية ستريتا ).
  • تثنية القاع لنيسان بالتنظير البطني.

ما هي تقنية ستريتا لعلاج ارتجاع المريء؟

هي عبارة عن تقنية حديثة تقوم بعلاج السبب الرئيسي وراء ارتجاع المريء حيث تقوم بإعادة بناء المريء باستخدام جهاز ستريتا، وهو جهاز يخرج نبضات حرارية قليلة التردد تقوم بإعادة تشكيل العضلة العاصرة للمريء وزيادة سمكها، وهي العضلة التي تمنع حمض المعدة من الدخول إلى المريء عن طريق غلقه.

ما هي مميزات عملية ستريتا؟

  • لا يتم تخدير المريض كليًا.
  • لا يحتاج المريض إلى الإقامة في المستشفى.
  • الشفاء سريعًا ولا يحتاج المريض إلى فترة نقاهة طويلة.
  • انخفاض خطر مضاعفات ما بعد الجراحة.
  • لا يحتاج المريض إلى تناول العديد من الأدوية بعد العملية.
  • مفيدة للمرضى الذين يعانون من ارتجاع المريء المزمن والمستمر ولا يشعرون
  • بتحسن الأعراض حتى بعد الأستخدام اليومي لمثبطات مضخة البروتون أو PPIs.
  • تصلح لجميع أعمار المرضى من 18 حتى 70 عاما.

ما هي الحالات التي لا يجب إجراء عملية ستريتا لها؟

  • لا تصلح ستريتا للحوامل، والمرضى الأقل من 17 عامًا، وأكثر من 70 عامًا.
  • في حالة مرض تعذر الارتخاء المريئي أو achalasia وهو يحدث نتيجة تلف أعصاب المريء مما يسبب فشل في حركة الطعام داخل المريء، أو في حالة وجود أي من الأمراض المرتبطة بحركة المريء.
  • وجود فتق في الحجاب الحاجز أكثر من 2 سم.
  • داء النسيج الضام المختلط أو أي أمراض مناعية أخرى.
  • إذا سبق للمريض إجراء إحدى الجراحات في المريء.
  • وجود أي مرض خطير يعاني منه المريض ولم يتم السيطرة عليه.

ما هي المعلومات التي ينبغي أن يعرفها عنك الطبيب قبل إجراء العملية؟

قبل البدء في العملية يجب إخبار الطبيب إذا كنت تعاني من أي أمراض مزمنة، وما هي الأدوية التي تتناولها، وإذا قمت بإجراء أي جراحات في الجهاز الهضمي من قبل، وجود أي مشكلات صحية تمنع إجراء العملية.

كم يستغرق إجراء عملية ستريتا؟

تستغرق تقنية ستريتا أقل من ساعة في إجرائها، ويستطيع المريض الرجوع إلى المنزل بعد ساعة من إجراء العملية.

ما نوع التخدير المستخدم في عملية ستريتا؟

لا يتم تخدير المريض تخدير كلي، إنما يتم إعطاء المريض بعض المهدئات، لن يشعر المريض بألم أثناء العملية، ويكون المريض مسترخي، وبعد الانتهاء يتذكر المريض القليل عن العملية.

ما مدى التحسن الذي يشعر به المريض بعد عملية ستريتا؟

يبدأ معظم المرضى في الشعور بتحسن الأعراض من حرقة المعدة وارتجاع المريء بعد شهر من إجراء العملية، وقد لا يحتاج المريض إلى الاستمرار في تناول العلاج، وقد تختلف نسبة التحسن من مريض لآخر.

هل يحتاج المريض إلى استمرار تناول أدوية ارتجاع المريء؟

معظم المرضى يتوقفون عن تناول أدوية الارتجاع الحمضي خلال الشهرين التاليين لإجراء العملية، بينما تستمر الأعراض في التحسن خلال الستة أشهر التالية.

هل توجد مضاعفات تحدث بعد عملية ستريتا؟

العرض الأساسي الذي قد يشعر به المريض بعد إجراء عملية ستريتا هو الألم في الصدر، وهو يتراوح في الشدة من الإحساس الضعيف بالضغط على الصدر، إلى الألم الشديد.
يجب استشارة الطبيب في حالة الشعور بآلام شديدة في الصدر حتى يستطيع وصف المسكنات المناسبة لك.
يوجد عرض آخر لكنه أقل شيوعا ويحدث في حوالي 2-3% من المرضي، هو الانتفاخ أو التجشؤ أو خروج الغازات شرجيًا، وهو يستمر بعد العملية من يومين إلى اسبوعين، وقد يصف الطبيب بعض الأدوية التي تساعد على تقليل هذه الأعراض.

ما هي الاحتياطات بعد إجراء عملية ستريتا؟

يجب اتباع تعليمات الطبيب بعد إجراء العملية ومن هذه التعليمات:

  • لا تأكل أي أطعمة صلبة أو لها حواف صلبة أو حادة لمدة 4 أو 5 أيام بعد العملية، مثل رقائق البطاطس، أو الفشار، أو المكسرات.
  • قم بمضغ الطعام ببطء، ولا تأكل سريعًا.
  • الالتزام بالأدوية التي يصفها الطبيب بعد إجراء العملية مثل أدوية تقليل حمض المعدة.
  • الالتزام بتعليمات الطبيب بعد العملية وعدم تناول أي أطعمة لمدة 24 ساعة، يتناول المريض السوائل فقط.
  • تناول الطعام السائل لمدة أسبوعين بعد العملية.
  • تجنب مضادات الالتهاب اللاستيرويدية لمدة أسبوعين بعد العملية.

متى يجب اللجوء للطبيب بعد عملية ستريتا؟

يجب إخبار الطبيب إذا شعرت بهذه الاعراض:

  • ألم شديد في البطن أو الصدر.
  • الغثيان أو القيء.
  • الرعشة والحمى.
  • القيء الدموي.
  • خروج الفضلات الدموية أو السوداء أثناء عملية التبرز.
  • الصعوبة في التنفس أو البلع.
  • في حالة حدوث نزيف.

ما مدى أمان عملية ستريتا؟

تعد عملية ستريتا خيار آمن من حيث سهولة الإجراء، وقلة نسبة حدوث المضاعفات الخطيرة بعد العملية، و نسبة نجاحها مضمونة.
من أهم العوامل التي تضمن نجاح عملية ستريتا هو إجراؤها على يد الطبيب الماهر المتمرس.

اتصل و احجز موعدك الان
تواصل معنا عبر الواتس اب