تحتاج بعض المشكلات الصحية الخاصة بالمعدة والجهاز الهضمي إلى فحصها بدقة لتحديد المشكلة ومعرفة الأسباب الكامنة وراءها، وفي هذه الحالة يلجأ الطبيب إلى منظار المعدة. وبينما يقوم الطبيب في التنظير التقليدي بإدخال أنبوب داخل المعدة، وهذا الأنبوب مزود بكاميرا يستطيع من خلالها فحص كافة أجزاء المعدة، ومعرفة السبب وراء المشكلة التي يعاني منها المريض. وقد تطورت طرق التنظير التقليدي إلى أن توصل العلماء لتقنية “الكبسولة التشخيصية”.

التنظير الداخلي عن طريق “كبسولة المعدة التشخيصية”هو أحد الإجراءات الحديثة لفحص المريء والمعدة والأمعاء فقط عن طريق ابتلاع كبسولة صغيرة بدون إدخال أي منظار، وسنتناول في هذا المقال التفاصيل حول كبسولة المعدة.

ماهي “الكبسولة التشخيصية” أو ما يعرف باسم “منظار الكبسولة”؟

هي عبارة عن كاميرا صغيرة جدا بحجم كبسولة الدواء يعطيها لك الطبيب لتبتلعها، ويُعطى لك جهاز صغير لترتديه على جسمك كحزام حول البطن. وبهذه التقنية سيكون الطبيب قادراً على فحص كل من المريء والمعدة والأمعاء الدقيقة أيضا.

كيف تعمل الكبسولة التشخيصية؟

تحتوي الكبسولة التشخيصية على الكاميرا صغيرة ملحق بها مصدر ضوئي خاص بها، وتلتقط صوراً متعددة للجهاز الهضمي أثناء مرورها في مسارها الطبيعي. ثم تقوم هذه الكبسولة بإرسال الصور الملتقطة إلى جهاز تسجيل صغير وهو الذي ترتديه حول البطن. في نهاية اليوم يفحص الطبيب جميع الصور المسجلة من أن تشخيص الحالة المرضية.

ما الأمراض التي يمكن تشخيصها عن طريق الكبسولة التشخيصية؟

  • السبب الأكثر شيوعاً لإجراء منظار الكبسولة هو استكشاف سبب النزيف الداخلي في الأمعاء الدقيقة فهي تستخدم من أجل معرفة سبب النزيف المعدي أو المعوي.
  • تشخيص أمراض الأمعاء الالتهابية، مثل داء كرون حيث يكشف تنظير الكبسولة عن مناطق الالتهاب في الأمعاء الدقيقة.
  • إجراء فحص المريء: تم اعتماد تنظير الكبسولة أيضاً لتقييم المريء للبحث عن الأوردة غير الطبيعية والمتضخمة (تشخيص دوالي المريء).
  • تشخيص حالات السرطانات، حيث تُظهر الكبسولة التشخيصية الأورام المتواجدة في الأمعاء الدقيقة أو أي أجزاء أخرى من الجهاز الهضمي.
  • يستخدم منظار الكبسولة في تشخيص ومراقبة رد الفعل المناعي لتناول الجلوتين.
  • إذا كانت نتائج الأشعة غير واضحة أو غير حاسمة للتشخيص، فقد يوصي طبيبك بكبسولة المعدة للحصول على مزيد من المعلومات.
  •  تشخيص جميع الاضطرابات الهضمية.
  • تشخيص التهاب القولون التقرحي.
  • قد تفيد الكبسولة المرضى الذين يعانون من أعراض مزمنة لم يُعرف سببها مثل:آلام البطن المتكررة، وفقدان الوزن غير المبرر، وفقر دم.
  • تساعد الكبسولة التشخيصية على استبعاد بعض الاحتمالات أو إجراء تشخيص حاسم في حالات: العلامات المبكرة لسرطان الجهاز الهضمي، ومرض كرون، و قرحة المعدة.
  • إجراء اختبار المتابعة بعد الأشعة السينية أو غيرها من الفحوصات التصويرية. إذا كانت نتائج اختبار التصوير غير واضحة أو غير حاسمة، فقد يوصي طبيبك بإجراء منظار الكبسولة ليمكنه الحصول على مزيد من المعلومات.
اتصل و احجز موعدك الان
تواصل معنا عبر الواتس اب

ما الذي يميز الكبسولة التشخيصية عن المنظار التقليدي؟

الكبسولة التشخيصية واستخدامتها

  • تتميز الكبسولة التشخيصية بأنها أفضل طريقة للطبيب على فحص وتقييم الأمعاء الدقيقة. حيث لا يمكن الوصول إلى هذه الأجزاء من الأمعاء عن طريق المنظار العلوي التقليدي أو منظار القولون. لذلك يعد السبب الأكثر شيوعاً لإجراء تنظير الكبسولة هو البحث عن سبب النزيف الداخلي في الأمعاء الدقيقة. تتميز أيضا بقدرتها على التصوير الدقيق لقرح الجهاز الهضمي وأورام الأمعاء الدقيقة.
  • تتميز أيضا بأنها أكثر طريقة مريحة للمريض، لا تحتاج إلى منظار في إدخالها أو إخراجها. ولا تسبب أي ألم ولا أي مضاعفات. ويمكنك القيام بأنشطة يومك الطبيعية خلال قيام الكبسولة بالتسجيل.ولن تشعر بالكبسولة أثناء تحركها عبر الجهاز الهضمي.

كيف يجب أن تستعد لإجراء التشخيص عن طريق الكبسولة التشخيصية؟

  • سوف تحتاج إلى اتباع تعليمات تحضير محددة قبل إجراء تنظير الكبسولة التشخيصية قبل إجراء عملية منظار الكبسولة، سيطلب منك الطبيب اتباع هذه الخطوات واحرص على اتباع إرشادات طبيبك بدقة فإن فالك لهذه الإرشادات قد يؤدي لتأجيل عملية تنظير الكبسولة الخاصة بك.
  • يجب أن تكون المعدة فارغة والجهاز الهضمي فارغا من الأطعمة والأشربة، لذا سيكون عليك الصيام عن الطعام والشراب لمدة 12 ساعة تقريباً قبل الفحص، سيخبرك طبيبك متى تبدأ الصيام. قد يتطلب أحيانا التنظير عن طريق كبسولة المعدة إلى تناول ملين قبل الإجراء.
  • أخبر طبيبك مسبقاً عن أي أدوية تتناولها بما في ذلك الحديد والأسبرين وغيرها من الأدوية، قد تحتاج إلى تعديل مواعيد جرعاتك المعتادة قبل كبسولة المعدة. كذلك عليك أن تخبر طبيبك إذا كان لديك أي مشاكل مرضية مزمنة مثل اضطرابات البلع وأمراض القلب أو الرئة. أو إذا كنت تستعمل جهاز منظم ضربات القلب، أو إذا كنت قد خضعت لجراحة سابقة في البطن، أو أي أمراض أخرى تعاني منها بوجه عام.

في يوم إجراء التنظير عن طريق الكبسولة التشخيصية

سيقوم طبيبك بإعدادك أولا في غرفة الفحص حيث يوضع لك جهاز الاستشعار على بطنك بشرائط لاصقة. بعد ذلك يعطيك الكبسولة التشخيصية لتبتلعها. ستقضي أنشطة يومك بشكل طبيعي فيه الكبسولة بدون أي ألم عبر المسار الطبيعي للجهاز الهضمي، أثناء ذلك تنقل آلاف التسجيلات إلى الجهاز الذي ترتديه. في نهاية الإجراء ستعود بعد 8 ساعات تقريبا ويتم إزالة مسجل البيانات بحيث يمكن وضع صور أمعائك الدقيقة على شاشة الكمبيوتر لمراجعة الطبيب.ثم ستخرج الكبسولة تلقائيا مع فضلات الجسم.وسيقوم الطبيب بتنزيل الصور ومراجعتها والاتصال بك لإبلاغك بالنتائج في غضون الأسبوع الذي يلي الإجراء، وقد تستغرق النتائج لبعض الحالات وقتاً أطول.

من المهم اتباع هذه التعليمات بعناية لضمان نجاح الإجراء

  • لا تشرب أو تأكل لمدة ساعتين بعد بلع الكبسولة.
    ستتمكن من شرب سوائل صافية ولكن بعد مرور ساعتين ويمكنك تناول وجبة خفيفة بعد أربع ساعات من تناول الكبسولة، ما لم يرشدك طبيبك بخلاف ذلك.
  • يجب عليك تجنب النشاط البدني القوي مثل الجري أو القفز أثناء تواجد الكبسولة.
  • لا تقترب من أي مصدر كهرومغناطيسي قوي، مثل جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) أو أجهزة الراديو HAM. إذا قمت بذلك أثناء وجود الكبسولة في جسمك، فقد يتسبب ذلك في حدوث تداخل مع الإجراء.
  • تحقق من الضوء الأزرق الوامض على المسجل كل 15 دقيقة. إذا لم يكن يومض فاتصل بالطبيب.
  • لا تحاول ضبط المسجل بنفسك.
  • إذا شعرت بغثيان أو قيء أو ألم في البطن، أو إذا خرجت الكبسولة مع الفضلات قبل مرور ثماني ساعات من ابتلاعها، فعليك العودة إلى طبيبك على الفور.

هل الكبسولة التشخيصية آمنة؟

تعتبر الكبسولة التشخيصية أو التنظير الكبسولي هو الشكل الأكثر راحة وأمان في جميع أنواع تنظير الجهاز الهضمي بشكل عام. ولا تسبب أي مضاعفات ولن تشعر بأي ألم أثناء مرورها لصغر حجمها.

متى تخرج الكبسولة التشخيصية من الجسم؟

بمجرد الانتهاء من العملية، قد يطرد جسمك كبسولة الكاميرا في غضون ساعات أو بعد عدة أيام. يختلف الجهاز الهضمي لكل شخص عن الآخر. إذا لم ترَ الكبسولة في المرحاض خلال أسبوعين، فاتصل بطبيبك. قد يطلب طبيبك إجراء فحص بالأشعة السينية لمعرفة ما إذا كانت الكبسولة لا تزال في جسمك.

اتصل و احجز موعدك الان
تواصل معنا عبر الواتس اب