يعد مرض السكري من الأمراض المزمنة الشائعة والتي تدفع المريض إلى إجراء التغيرات في أسلوب حياته حتى يستطيع السيطرة على المرض والتعايش معه.

ويؤثر مرض السكري على جميع أعضاء الجسم مثل الكليتين، فما هي خطورته على الكليتين؟ وايضًا كيف يحافظ مريض السكري على الكلى؟

ما هو مرض السكري؟

يحدث مرض السكري عندما يفشل الجسم في إنتاج الأنسولين بصورة طبيعية، أو لا يستطيع استخدام الأنسولين الذي تم إنتاجه.
الأنسولين هو الهرمون المسؤول عن تنظيم السكر في الجسم، إذ أن ارتفاع مستوى السكر في دمك يسبب مشكلات كثيرة في جميع الأعضاء.

يوجد نوعان من مرض السكري، النوع الأول يحدث عادة في الأطفال عندما لا ينتج البنكرياس الكمية الكافية من الأنسولين للجسم.

أما مرض السكري النوع الثاني فيظهر غالبًا بعد سن الأربعين، ويحدث عندما ينتج البنكرياس الأنسولين لكن لا يستطيع الجسم الاستفادة منه بصورة صحيحة.

كيف يؤثر مرض السكري على الكلى؟

عند الإصابة بمرض السكري فإن الأوعية الدموية في الجسم تصاب بالتلف، وعندما تبدأ الأوعية الدموية الموجودة في الكليتين في التلف لا تستطيع الكلى أداء وظائفها بشكل كامل؛ إذ لا تستطيع تخليص الجسم من المياه والصوديوم الزائد عن الحاجة مسببة مشاكل نتيجة عدم تخلص الجسم من السموم كما يجب.

وقد يسبب مرض السكري تلف الأعصاب؛ فيجد المريض صعوبة في تفريغ المثانة والتبول؛ مما يسبب الضغط على الكليتين.

ونتيجة لبقاء البول في الكليتين فترة طويلة قد تحدث عدوى بسبب ارتفاع نسبة السكر في البول مما يجعلها بيئة خصبة لتكاثر البكتيريا.

يصاب حوالي من 10 إلى 40 % من مرضى السكري النوع الثاني بأمراض الكلى، لذا يجب على مريض السكري المتابعة مع طبيب ماهر يكون لديه الخبرة الكافية في مجال علاج السكري ليقود المريض بأمان خلال رحلة العلاج.

ما هي علامات تأثر الكلى بمرض السكري؟

أول علامة هي ارتفاع نسبة الألبومين في البول وهي تظهر في المرحلة المبكرة قبل ظهور باقي الأعراض، لذا ينصح الدكتور رامي شعث المرضى بضرورة إجراء التحاليل والفحوصات الطبية الدورية وهي تحليل البول، وقياس نسبة سكر الدم ، وقياس ضغط الدم؛ وذلك للكشف المبكر عن أي مشاكل.

ومن الأعراض الشائعة التي تظهر:

  • تورم الكاحلين والقدمين، وتقلصات في الساق.
  • زيادة الوزن نتيجة احتباس السوائل بالجسم.
  • ازدياد الحاجة إلى التبول خاصة ليلاً.
  • الشعور بالإرهاق، وشحوب البشرة.
  • ارتفاع شديد في ضغط الدم.
  • غثيان وقيء، خاصة صباحًا.
  • ارتفاع نسبة الكرياتينين في الدم.

كيف يحافظ مريض السكري على الكلى؟

يقدم الدكتور رامي شعث عدة نصائح لمرضى السكري للحفاظ على الكلى ومن أهمها:

  • السيطرة على ضغط الدم المرتفع والالتزام بجميع الأدوية.
  • علاج أي عدوى تحدث للجهاز البولي.
  • تجنب أي أدوية قد تؤذى الكليتين مثل بعض أنواع المسكنات كالأسبرين والايبوبروفين.
  • قد يحتاج الطبيب إلى وصف أدوية تسمى مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين (ACE) وهي تحافظ على وظيفة الكليتين أطول فترة ممكنة.
  • اتباع نظام غذائي صحي يهدف للحفاظ على الكليتين ومحاولة تقليل البروتين والدهون والملح في نظامك الغذائي.
  • الالتزام بجميع الأدوية وتعليمات الطبيب حتى يمكن علاج السكري النوع الثاني نهائيًا مما يقلل من خطورته على الكليتين وجميع أعضاء الجسم.
  • شرب كمية كافية من الماء يوميًا لا تقل عن 8 أكواب للحفاظ على صحة الكلى.
  • الحفاظ على الصحة النفسية والمعنوية للمريض، ومحاولة الابتعاد عن الضغط العصبي قدر الممكن من الأمور الهامة.
  • تجنب المشروبات الكحولية والتدخين.
  • فقدان الوزن الزائد.
اتصل و احجز موعدك الان
تواصل معنا عبر الواتس اب