مرض السكري النوع الثاني هو مرض مزمن يحدث عندما يفقد جسمك القدرة على تنظيم مستوى السكر في الدم، وفي حالة السكري النوع الثاني لا تستجيب خلايا الجسم بشكل فعال للأنسولين الذي يُفرز من البنكرياس، أو أن البنكرياس لا يفرز الكمية الكافية من الأنسولين، ونتيجة لذلك يرتفع سكر الدم.

ولكن هل يُشفى مريض السكر النوع الثاني نهائيًا؟ هذا ما سنجيب عنه خلال هذا المقال.

ما هي مرحلة ما قبل مرض السكري؟

مرحلة ما قبل مرض السكري أو (prediabetes) هي عندما يكون سكر الدم مرتفع لكن ليس لدرجة تشخيص الإصابة بمرض السكري النوع الثاني، ويمكن علاج السكري النوع الثاني نهائيا في مرحلة ما قبل الإصابة وذلك عن طريق إجراء تغييرات جذرية في نمط الحياة، وممارسة الرياضة بشكل دوري وتناول الأطعمة الصحية.

هل يشفى مريض السكر النوع الثاني؟

  • يهدف علاج مرض السكري النوع الثاني إلى الوصول بنسبة الجلوكوز في الدم إلى النسبة الطبيعية، ويتم علاج مرض السكري النوع الثاني بإتباع الاستراتيجية التالية:
  • فقدان الوزن الزائد وذلك عن طريق اتباع حمية غذائية مخصصة لمرضى السكري.
  • يعطيك الطبيب الأدوية التي تساعد على زيادة إفراز الأنسولين، أو تقليل إفراز الجلوكوز من الكبد.
  • في حالة فشل الطرق السابقة في السيطرة على سكر الدم، يبدأ الطبيب في إعطاء الأنسولين.

ما هي الحمية الغذائية المتبعة في مرض السكري؟

تهدف الحمية الغذائية المناسبة لمرضى السكري النوع الثاني إلى التحكم في نسبة جلوكوز الدم، وبالإضافة إلى ذلك تهدف إلى الحفاظ على وزن صحي سليم وذلك لتجنب المضاعفات الشائعة لمرض السكري على القلب والأوعية الدموية.

لا توجد أطعمة ممنوعة وأطعمة مسموح تناولها، لكن يجب التحكم في الكميات وفي مواعيد تناول الطعام وجدولة الأدوية أو الأنسولين لتتناسب مع مواعيد الوجبات.

يجب معرفة الأطعمة التي يكون لها مؤشر سكري عالي (Glycemic Index) وهو يقيس قدرة الأطعمة على رفع مستوى سكر الدم خلال ساعتين من تناولها، لذلك يجب الإكثار من الأطعمة التي يكون لها مؤشر سكري منخفض.

أدوية علاج مرض السكري النوع الثاني

تُستخدم هذه الأدوية في علاج مرض السكري النوع الثاني لأنها تعمل من خلال هذه الآليات:

  • زيادة إفراز هرمون الإنسولين من البنكرياس.
  • تقليل خروج الجلوكوز من الكبد.
  • زيادة استجابة خلايا الجسم للأنسولين.
  • تقليل امتصاص الكربوهيدرات من الأمعاء.
  • إبطاء حركة خروج الطعام من المعدة مما يبطئ من امتصاص المواد الغذائية في الأمعاء.

ومن أمثلة مجموعات الأدوية التي تستخدم في علاج مرض السكري النوع الثاني:

  • البيغوانيد (Biguanid).
  • سلفونيل يوريا (Sulfonylureas).
  • الميغليتينيدات (Meglitinide).
  • مثبطات جلوكوسيداسي ألفا (Alpha-glucosidase inhibitors).
  • مثبطات ثنائي الببتيديل ببتيداز-4 (DPP-4 inhibitors).
  • براملينتايد (Pramlintide).

قد يستخدم الطبيب أحد هذه المواد الفعالة بمفردها في بداية العلاج، بعد ذلك يبدأ في استخدام الأدوية التي تجمع بين أكثر من مادة فعالة من هذه المواد وذلك لتحقيق أكبر استفادة للمريض.

بعد اتباع جميع تعليمات الطبيب من حمية غذائية وممارسة الرياضة والالتزام بتناول جميع الأدوية، هل يشفى مريض السكر النوع الثاني؟ في الواقع يمكن أن يدخل مريض السكري في حالة من السكون (Remission).

وهي عندما يعود مستوى السكر في الدم إلى النسبة الطبيعية و يتوقف المريض عن تناول أدوية علاج السكري، وقد تصل هذه الفترة إلى 5 سنوات بدون أي علاج.

وينصح الدكتور رامي شعث المريض في حالة السكون بإجراء تحاليل قياس نسبة السكر في الدم بشكل دوري للتأكد من عدم حدوث أي انتكاسة.

اتصل و احجز موعدك الان
تواصل معنا عبر الواتس اب