يوجد العديد من أنواع الديدان التي تصيب الأطفال، فمنها الديدان الاسطوانية والشريطية والخطافية والدبوسية، والديدان هي نوع من الطفيليات التي تتغذى داخل جسم الإنسان محدثة الكثير من الأعراض المرضية، لكن لا تقلقي فهي ليست خطيرة ويمكن علاجها بسهولة.

تنتشر الديدان بين الأطفال بشكل أكثر وذلك في المناطق المزدحمة نتيجة قلة النظافة الشخصية وعدم الاهتمام بغسل اليدين.

ما هي أعراض الديدان عند الأطفال؟

سنتحدث عن بعض أنواع الديدان الأكثر شيوعًا وأعراضها عند الأطفال، ومن أمثلتها:

1- الديدان الاسطوانية

تعد عدوى الديدان الاسطوانية من أكثر أنواع العدوى انتشارا في العالم، ويعيش بيض الديدان الأسطوانية في التربة الملوثة بالبراز، وتحدث العدوى عن طريق الفم، ثم تنتقل من إنسان إلى آخر من خلال البراز الملوث.

عندما يبتلع الطفل بيض الديدان الأسطوانية يتحرك البيض إلى الأمعاء حيث يفقس وتخرج اليرقات، وتخترق هذه اليرقات جدار الأمعاء لتخرج إلى مجرى الدم، ثم تتحرك إلى الرئتين ثم الحلق، ثم تُبتَلع مرة أخرى وتعود إلى الأمعاء حيث تبدأ في النضج وتتحول إلى ديدان كبيرة.

تظهر الأعراض بصورة أوضح على الأطفال الأصغر في السن وذلك لأن الأمعاء لديهم أصغر في الحجم وتتضمن أعراض ديدان البطن عند الاطفال:

  • ألم البطن.
  • الكحة.
  • فقدان الشهية.
  • قد تلاحظ أن الطفل يفقد الكثير من وزنه، أو لا يكتسب المزيد من الوزن.
  • قد تخرج بعض الديدان في البراز أو المخاط.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • القيء والغثيان.
  • أزيز الصدر.

2- الديدان الدبوسية

الديدان الدبوسية أو تسمى الديدان الخيطية هي نوع من الطفيليات التي تصيب الأطفال في عمر الدراسة، وهي ليست خطيرة ولكنها مزعجة ومعدية، وتحدث العدوى عند ابتلاع أو استنشاق بيض الديدان الدبوسية الذي قد يتواجد على الأسطح الملوثة مثل الملابس الداخلية وأغطية السرير والمناشف، والمراحيض وألعاب الأطفال وأدوات تناول الطعام مثل الملاعب والاكواب، لذا فهي معدية جدًا.

ويمر هذا البيض خلال الجهاز الهضمي ويفقس في الأمعاء الدقيقة، ثم تذهب اليرقات إلى الأمعاء الغليظة و تستوطنها، و بعد حوالي شهرين تغادر أنثى الديدان الدبوسية الأمعاء الغليظة و تتحرك لأسفل لتتجه إلى فتحة الشرج وتخرج ليلاً لتضع البيض حول فتحة الشرج.

لذا فإن أهم أعراض الديدان عند الاطفال هي الحكة في منطقة فتحة الشرج والتي تظهر ليلاً؛ لذا غالبًا يجد الطفل صعوبة في النوم، وقد تتحرك هذه الديدان عند الفتيات إلى فتحة المهبل وتسبب الافرازات والحكة.

وقد تشاهد الأم الديدان في منطقة الشرج لدى طفلها خاصة بعد خلوده إلى النوم بحوالي ساعتين أو ثلاثة ليلاً، أو ربما تلاحظها بعد استخدام الطفل للمرحاض.

3- الديدان الخطافية (Hookworm)

تحدث عدوى الديدان الخطافية عندما يمشي الطفل حافي القدمين على الأرض الملوثة باليرقات حيث تعيش يرقات الديدان الخطافية في التربة، و تخترق جلد القدم وتتحرك داخل الجسم لتصل إلى الرئتين وعندما يقوم الطفل بالسعال يبتلع اليرقات فتدخل الجهاز الهضمي.

ومن أعراض الديدان الخطافية هو الإحساس بألم أو حكة وطفح جلدي مكان اختراق اليرقات في الجلد، ثم تبدأ أعراض مثل:

  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • السعال وأزيز الصدر.
  • ألم البطن وفقدان الشهية.
  • الإسهال.
  • في حالة العدوى المزمنة يحدث أنيميا شديدة، ويشعر الطفل دائما بالتعب.

بالطبع يمرض الأطفال كثيرًا بمختلف أنواع البكتيريا والفيروسات والطفيليات، لذا سنتحدث عن أهم أعراض الديدان عند الأطفال أقل من سنتين، أو الأطفال في عمر الدراسة، ويجب على الأم استشارة الطبيب فورًا في حالة وجود أي من هذه الأعراض:

  • ألم في البطن.
  • غثيان.
  • فقدان الشهية.
  • الطفل يفقد الوزن.
  • نزول دم في البراز.
  • القيء والسعال المستمر وقد تخرج بعض الديدان أثناء ذلك.
  • الأعراض المميزة للديدان الدبوسية التي سبق وذكرنا وهي ألم وحكة في فتحة الشرج خاصة ليلاً، وقد تصاب الفتيات بحكة في المهبل.
  • ألم وحرقة أثناء التبول.
  • الأنيميا ونقص المواد الغذائية في الجسم، وقد تلاحظي أن طفلكِ لا يكتسب الوزن.

يهتم الأطفال كثيرًا باللعب، ولا يهتموا للإجراءات الوقائية أو النظافة الشخصية، لذا من الهام إعطاء طفلكِ بعض التعليمات البسيطة التي يستطيع الالتزام بها وهو خارج المنزل أو حتى في المنزل، وقد تقيه من الإصابة بالديدان، مثل:

  • غسل اليدين بإستمرار قبل تناول الطعام، وبعد اللعب، وبعد استخدام المرحاض.
  • عدم تناول أي أطعمة قبل غسلها جيدًا.
  • عدم مشاركة أدوات تناول الطعام الشخصية لطفلك مع أي أطفال آخرين.
  • الإقلال من تناول الأطعمة السريعة المصنوعة خارج المنزل.
  • عدم خلع الحذاء خارج المنزل.
  • تحذيره من اللعب في الأماكن الرطبة التي تحتوي على المياه الملوثة على الأرض.

ويجب عليكِ أنتِ أيضًا اتخاذ بعض الاحتياطات لحماية عائلتكِ من الإصابة بالديدان، مثل:

  • التنظيف الدوري للمنزل باستخدام المطهرات.
  • غسل يديكِ جيدًا بعد تغيير حفاضات طفلكِ، أو بعد الخروج من المرحاض.
  • مراعاة تقليم أظافر طفلكِ بشكل دوري.
  • غسل الخضروات والفاكهة جيدًا، وشراء الأطعمة من أماكن موثوقة.
  • المتابعة الدورية مع طبيب أمراض جهاز هضمي متخصص للكشف المبكر عن وجود أي ديدان.